نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي - سوق الامارات التجاري

خيارات سريعة تحميل الصور البحث
قائمة الأعضاء مشاركات اليوم
العودة   سوق الامارات التجاري > الاسواق التجـــــارية > سوق المنوعات
سوق المنوعات قسم يعرض جديد انواع السلع و المنتجات التي ليس لها قسم في المنتدى


نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي

سوق المنوعات

نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي

نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي خليفة حارب يفتتح ملتقى المؤسسات الداعمة لحماية المرأة والطفلآخر تحديث:الخميس ,22/04/2010 أبوظبي - موفق محمد: 1/1 برعاية الفريق

إضافة رد
 المشاهدة 1590 الردود 0
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-22-2010, 06:19
أم راشد
زائر
Icon100207 نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي

- , 10 , 15 , 20 , 2010 , 4 , 6 , للملتقى , للمرأة , للأطفال , ملتقى , لمدة , لمختلف , مبارك , لتحقيق , لتوحيد , لحماية , مجلس , محمود , مجموعة , مختلف , مدير , لحفظ , لجهة , مراجعة , أشكال , arabic , أعمال , لعدم , معهد , أفضل , أهمية , منح , موحدة , أوراق , أنشطة , موفق , منهجية , منطقة , أطول , أكثر , مكونة , blue , الملتقى , المجلس , المجالات , المدارس , اللجنة , المرأة , الأسرة , المشكلة , المعرض , الأول , الأولى , الموارد , الاماراتي , الارتقاء , الاستراتيجية , الافتتاح , الذي , التمييز , الثالثة , الثانية , التي , التدريبية , التعرف , التنفيذية , الخميس , الجميع , الداخلية , الخاصة , الجانب , الحبيب , الخدمات , الدعم , الدور , الدكتور , الحكومية , السمو , الصحية , الصحيح , الشراكة , الزواج , السكانية , العمل , العمل، , العليا , العاملة , العالمي , العامة , العربية , الفريق , الإمارات , الإماراتية , الإجازة , الإسلامية , الإعلان , النساء , النسائية , الوطني , الوطنية , الوقت , الضباط , الطبية , القبيسي , القيادة , الكمالي , الكتاب , center , color , اضافة , ثلاث , بأسلوب , بالتعاون , بالدولة , بالإضافة , بالنجاح , بيانات , تحديث , تدريبية , بينها , برامج , برعاية , بصورة , تشكيل , بعد , تعديل , بفندق , توفير , بنقل , تقدم , http://www , خلال , خلالها , خليفة , جلسات , جامعة , حارب , يتعلق , يشارك , حفل , جهة , دولة , خطوات , رئيس , زايد , صباح , ستين , شخصيات , شهرين , سنجل , عمل، , على , عليه , عبدالله , عبدالرحيم , غير , عنوان , عضو , فاعلية , فاطمة , فيها , هذا , هذه , إجازة , هيئة , هناك , وأنتم , والمستشار , والتقدير , والحماية , والجمعيات , والدعم , والدوائر , والنساء , والقضاء , والقضايا , وذكر , وتأهيل , وتوحيد , نخبة , ورشة , وزارة , وسائل , نفسه , نهيان , وطنية , وكبار , وكيل , قاعدة , قبل , قدمها , قدرات , قنوات , كلمة , كثرة

نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" ومركز البحوث والدراسات الأمنية بشرطة أبوظبي خليفة حارب يفتتح ملتقى المؤسسات الداعمة لحماية المرأة والطفلآخر تحديث:الخميس ,22/04/2010 أبوظبي - موفق محمد:
نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" 94631.jpg نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" prev.jpg
1/1
نظمته إدارة حقوق الإنسان ب"الداخلية" next.jpg
برعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، افتتح اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية بالإنابة، صباح أمس، بفندق إنتركونتننتال في أبوظبي، أعمال الملتقى الأول للمؤسسات الداعمة لحماية المرأة والطفل في دولة الإمارات العربية المتحدة، الذي نظمته إدارة حقوق الإنسان بالأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بالتعاون مع مركز البحوث والدراسات الأمنية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، بمشاركة 150 جهة تمثل مختلف الوزارات والدوائر الحكومية والمؤسسات ومنظمات المجتمع المدني، إضافة إلى شخصيات وخبراء وباحثين في شؤون الأسرة والمرأة والطفل بالدولة .

حضر حفل الافتتاح اللواء خميس سيف بن سويف مدير عام الأمن الجنائي في الداخلية، والعميد أحمد محمد نخيرة مدير إدارة حقوق الإنسان في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة العليا المنظمة، والعميد الدكتور عبدالله علي بن ساحوه مدير عام الإقامة وشؤون الأجانب في الشارقة، ومديرو الإدارات وكبار الضباط في وزارة الداخلية . كما حضر الافتتاح الدكتورة أمل عبدالله القبيسي عضو المجلس الوطني الاتحادي والمستشار الدكتور محمد محمود الكمالي مدير عام معهد التدريب والدراسات القضائية، ومحمد سالم الظاهري مدير منطقة أبوظبي التعليمية، وعدد من كبار الكتاب والإعلاميين .

وقام اللواء الخييلي بافتتاح المعرض المصاحب، الذي أقيم على هامش الملتقى، بمشاركة أكثر من 15 جهة من مختلف الوزارات والهيئات والمؤسسات، يضم المطبوعات والإصدارات لمختلف الجهات المشاركة، فيما يتعلق بثقافة حقوق المرأة والطفل، وألقى وكيل وزارة الداخلية بالإنابة كلمة خلال الافتتاح بدأها بنقل تحيات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وتمنياته للمؤتمر بالنجاح والتوفيق في كل ما يدعم حماية المرأة والطفل والأسرة من أجل مجتمع آمن، مؤكداً أهمية التعاون والتنسيق بينها لتوحيد الجهود وتبادل الخبرات وتطبيق أفضل الممارسات في هذا الجانب الإنساني والاجتماعي المهم .

وقال: يسرني أن أرحب بكم جميعاً وأنتم تشاركوننا أعمال هذا الملتقى التشاوري الأول للمؤسسات الداعمة لحماية المرأة والطفل، الذي يتم ضمن أنشطة استراتيجية وزارة الداخلية، مشيراً إلى أن دولة الإمارات وقيادتها الحكيمة، أولت اهتماماً مبكراً بالإنسان وصون كرامته، باعتباره الثروة الحقيقية لبناء الأسرة وحفظ كيان المجتمع، حيث أكدت ذلك من خلال ما نص عليه الدستور والتشريعات ذات الصلة من حقوق، كما أنشأت المؤسسات والهيئات المعنية برعاية حقوق المرأة والطفل والأسرة من النواحي الصحية والإنسانية والاجتماعية، استلهاماً من تاريخنا وموروثنا الديني والحضاري والثقافي والأخلاقي . وذكر أن هذه المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في الإمارات اضطلعت بدورها الإنساني،كل في مجاله، ويشهد الجميع على ما حققته من إنجازات تناقلتها وسائل الإعلام المختلفة، لافتاً إلى أنه على الرغم من ذلك فإن النجاح الحقيقي لا يتكامل إلا بتوحيد وتضافر الجهود، طالما أن الهدف والغاية واحدة، فالترابط والتكاتف أصبحا عنوان النجاح، ليس على المستوى المحلي فقط، بل على المستويين الإقليمي والدولي .

وخاطب اللواء الخييلي الحضور بالقول: إننا نتطلع من خلال هذا الملتقى الذي يشارك فيه نخبة من الأساتذة والخبراء والمختصين، لتحقيق الأهداف المنشودة، والمضي قُدماً لتحقيق غاياتنا بتوحيد وتنسيق الجهود، وتعزيز أوجه التعاون وتوثيق الترابط بين مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني، لتحقيق الشراكة الحقيقية لحماية ودعم حقوق المرأة والطفل، وحفظ كيان الأسرة والمجتمع، من خلال إنشاء آلية دائمة يشارك فيها الجميع، فالأسرة الآمنة هي عماد المجتمع المعافى الصالح .

وتوجه اللواء الخييلي في ختام كلمته بخالص الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ونائبه وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات، لما يقدمونه من دعم متواصل لحفظ كيان الأسرة والمجتمع، كما ثمن المشاركة الفاعلة من الجهات المشاركة والخبراء والمتخصصين لإنجاح هذا الملتقى .

وبدأت أعمال الملتقى بعرض فيلم وثائقي يتناول جهود الدولة في مجال حماية ورعاية حقوق المرأة والطفل، ثم بدأت بعد ذلك جلسة العمل الأولى برئاسة العميد أحمد محمد نخيرة، حيث تناولت ثلاث أوراق عمل، الأولى قدمها الدكتور محمد عبدالرحيم العلماء من جامعة الإمارات حول “الحماية الشرعية والقانونية للمرأة والطفل”، كما قدمت الدكتورة أمل عبدالله القبيسي ورقة العمل الثانية بعنوان “دور المؤسسات الرسمية ومنظمات المجتمع المدني في حماية المرأة والطفل”، وقدم الدكتور طارق الحبيب من هيئة الصحة أبوظبي ورقة العمل الثالثة التي تناولت أهمية الدعم النفسي للمرأة والطفل الآليات والتجارب والتواصل، أعقب ذلك مناقشات عامة بين المتحدثين والحضور .

وانطلقت ورشة العمل للملتقى في الجلسة الثانية برئاسة العقيد الدكتور علي محمد سنجل مدير إدارة الخدمات الطبية في القيادة العامة لشرطة دبي، حيث تناولت محورين، الأول “أفضل الآليات لتوحيد الجهود الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في حماية المرأة والطفل”، فيما ناقش المحور الثاني “حماية الطفل كمسؤولية وطنية مشتركة” .

وشهدت جلسات الملتقى، مناقشة مجموعة من أوراق العمل تم من خلالها التعرف إلى الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي كفلتها الشريعة الإسلامية للمرأة والطفل، كما استعرضت أوراق العمل جهود الجهات الرسمية ومنظمات المجتمع المدني في مجال حماية المرأة والطفل وسبل التنسيق فيما بينها، من أجل توفير الرعاية ولحماية والدعم النفسي للمرأة والطفل .

وأشاد الملتقى بقرار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيس المجلس الأعلى للطفولة والأمومة، بشأن تشكيل اللجنة العليا لإعداد الاستراتيجية الوطنية للأمومة والطفولة .

كما وجه المشاركون جزيل الشكر إلى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، على الدعم غير المحدود الذي يقدمه سموه في سبيل رعاية وحماية النساء والأطفال .

وقام العميد أحمد محمد نخيرة مدير إدارة حقوق الإنسان في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة العليا المنظمة، بتكريم المتحدثين الرئيسيين خلال الملتقى .

إجازة وضع أطول

أبوظبي - “الخليج”:

أكدت الدكتورة أمل عبدالله القبيسي عضو المجلس الوطني الاتحادي ضرورة تعديل اللائحة التنفيذية لقانون الموارد البشرية، لجهة منح المرأة المواطنة إجازة وضع تصل إلى نحو 4 أشهر، بدلاً من الإجازة الحالية التي تصل الى شهرين فقط .

وأشارت الى تشكيل لجنة مكونة من المؤسسات والجمعيات النسائية في الدولة، لدراسة أفضل الإجراءات للإيفاء بمتطلبات المرأة العاملة بما لا يتعارض مع المصلحة العامة للوظيفة، مشيرة الى وجود دراسة لتقييم وضع المرأة في المجتمع الاماراتي والمشكلات والقضايا التي توجهها، للوقوف على حجم المشكلة وتقييمها بالشكل الصحيح .

وأوضحت أن مسالة منح إجازة وضع للموظفة بمرتب إجمالي لمدة ستين يوما فقط، أدى إلى كثرة الشكوى منه، لعدم تناسبه مع احتياجات الأم والطفل وظروف التركيبة السكانية للدولة، مؤكدة أن هذه الإجازة تعد في المصلحة العامة من أجل تمكين المرأة من مواصلة الإنجاب، وفي الوقت نفسه الاستمرار في العمل، لما في ذلك من دور رئيس لحل مشكلة التركيبة السكانية، مشيرة إلى انخفاض نسبة خصوبة المرأة الإماراتية إلى نحو طفلين لكل أسرة، وهي نسبة متدنية، مما يوجب منحها الظروف المناسبة للجمع بين خصوبة الإنجاب ومواصلة العمل الوظيفي أيضاً .

التوصية بضرورة مراجعة التشريعاتالحالية الخاصة بالمرأة والطفل

أبوظبي - “الخليج”:

أوصى الملتقى في اختتام أعماله على ضرورة مراجعة بعض التشريعات الحالية الخاصة بالمرأة والطفل، لتمكين المرأة من الموازنة بين أدوارها الأسرية وأدوارها التنموية، كما أن هناك حاجة إلى إيجاد تشريعات تواجه وتحد من العنف السلبي ضد المرأة، داعياً الى أهمية صدور قانون الطفل بالدولة بما يسهم في حماية الطفل .

كما أوصى الملتقى بالتأكيد على أهمية الشراكة بين الجهات الحكومية على المستويين المحلي والاتحادي ومنظمات المجتمع المدني وتوحيد الجهود الرامية لحماية المرأة والطفل والأسرة من خلال استحداث آلية تضمن استمرارية الشراكة والتواصل، وتفعيل الدور الإشرافي من قبل الجهات المعنية في الدولة على المؤسسات والجمعيات العاملة في مجال حماية المرأة والطفل، للتأكد من فاعلية الأدوار التي تقوم بها تلك المؤسسات، ووضع برامج تدريبية موحدة على المستوى الاتحادي، تهدف إلى تنمية قدرات وتأهيل مقدمي الرعاية والحماية للأطفال والنساء وتعزيز قدرات جميع المتعاملين معهم، إضافة إلى التأكيد على أهمية إعداد المقبلين على الزواج وذلك من خلال الورش التدريبية التي تؤهلهم على تحمل المسؤولية الأسرية .

كما أوصى على ضرورة إعداد وتنفيذ خطوات منهجية لإعداد قاعدة بيانات وإجراء البحوث على المستوى الوطني لتقييم ودراسة وتحليل وضع النساء والأطفال بصورة دورية بما في ذلك الطفل المعاق، مؤكدين على أن صدور قانون الطفل بالدولة سيسهم في حماية الطفل، اضافة الى التأكيد على أهمية وجود برامج تهدف إلى تعزيز وعي كل من المرأة والطفل بالحقوق التي كفلتها القوانين الوطنية لهما .

بالإضافة إلى إدراج الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وحقوق الطفل والقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة في مناهج التعليم في المدارس والجامعات، والتأكيد على أهمية وجود استراتيجيات تقدم برامج تهدف إلى الارتقاء بالأطفال والمراهقين في مختلف المجالات بأسلوب جاذب، وفتح قنوات المشاركة لهم للتعبير عن احتياجاتهم .


k/lji Y]hvm pr,r hgYkshk f"hg]hogdm" ,lv;. hgfp,e ,hg]vhshj hgHlkdm fav'm Hf,/fd - 10 15 20 2010 4 6 gglgjrn gglvHm ggH'thg lgjrn gl]m glojgt lfhv; gjprdr gj,pd] gplhdm l[gs lpl,] l[l,um lojgt l]dv gpt/ g[im lvh[um Ha;hg arabic Hulhg gu]l lui] Htqg Hildm lkp l,p]m H,vhr Hka'm l,tr lki[dm lk'rm H',g H;ev l;,km blue hglgjrn hgl[gs hgl[hghj hgl]hvs hgg[km hglvHm hgHsvm hgla;gm hgluvq hgH,g hgH,gn hgl,hv] hghlhvhjd hghvjrhx hghsjvhjd[dm hghtjjhp hg`d hgjldd. hgehgem hgehkdm hgjd hgj]vdfdm hgjuvt hgjktd`dm hgolds hg[ldu hg]hogdm hgohwm hg[hkf hgpfdf hgo]lhj hg]ul hg],v hg];j,v hgp;,ldm hgsl, hgwpdm hgwpdp hgavh;m hg.,h[ hgs;hkdm hgulg hgulgK hgugdh hguhlgm hguhgld hguhlm hguvfdm hgtvdr hgYlhvhj hgYlhvhjdm hgY[h.m hgYsghldm hgYughk hgkshx hgkshzdm hg,'kd hg,'kdm hg,rj hgqfh' hg'fdm hgrfdsd hgrdh]m hg;lhgd hg;jhf center color hqhtm eghe fHsg,f fhgjuh,k fhg],gm fhgYqhtm fhgk[hp fdhkhj jp]de j]vdfdm fdkih fvhl[ fvuhdm fw,vm ja;dg fu] ju]dg ftk]r j,tdv fkrg jr]l http:LLwww oghg oghgih ogdtm [gshj [hlum phvf djugr dahv; ptg [im ],gm o',hj vzds .hd] wfhp sjdk aowdhj aivdk sk[g ulgK ugn ugdi uf]hggi uf]hgvpdl ydv uk,hk uq, thugdm th'lm tdih i`h i`i Y[h.m idzm ikh; ,Hkjl ,hglsjahv ,hgjr]dv ,hgplhdm ,hg[ludhj ,hg]ul ,hg],hzv ,hgkshx ,hgrqhx ,hgrqhdh ,`;v ,jHidg ,j,pd] kofm ,vam ,.hvm ,shzg ktsi kidhk ,'kdm ,;fhv ,;dg rhu]m rfg r]lih r]vhj rk,hj ;glm ;evm

رد مع اقتباس

الكلمات الدلالية (Tags)
-, 10, 15, 20, 2010, 4, 6, للملتقى, للمرأة, للأطفال, ملتقى, لمدة, لمختلف, مبارك, لتحقيق, لتوحيد, لحماية, مجلس, محمود, مجموعة, مختلف, مدير, لحفظ, لجهة, مراجعة, أشكال, arabic, أعمال, لعدم, معهد, أفضل, أهمية, منح, موحدة, أوراق, أنشطة, موفق, منهجية, منطقة, أطول, أكثر, مكونة, blue, الملتقى, المجلس, المجالات, المدارس, اللجنة, المرأة, الأسرة, المشكلة, المعرض, الأول, الأولى, الموارد, الاماراتي, الارتقاء, الاستراتيجية, الافتتاح, الذي, التمييز, الثالثة, الثانية, التي, التدريبية, التعرف, التنفيذية, الخميس, الجميع, الداخلية, الخاصة, الجانب, الحبيب, الخدمات, الدعم, الدور, الدكتور, الحكومية, السمو, الصحية, الصحيح, الشراكة, الزواج, السكانية, العمل, العمل،, العليا, العاملة, العالمي, العامة, العربية, الفريق, الإمارات, الإماراتية, الإجازة, الإسلامية, الإعلان, النساء, النسائية, الوطني, الوطنية, الوقت, الضباط, الطبية, القبيسي, القيادة, الكمالي, الكتاب, center, color, اضافة, ثلاث, بأسلوب, بالتعاون, بالدولة, بالإضافة, بالنجاح, بيانات, تحديث, تدريبية, بينها, برامج, برعاية, بصورة, تشكيل, بعد, تعديل, بفندق, توفير, بنقل, تقدم, http://www, خلال, خلالها, خليفة, جلسات, جامعة, حارب, يتعلق, يشارك, حفل, جهة, دولة, خطوات, رئيس, زايد, صباح, ستين, شخصيات, شهرين, سنجل, عمل،, على, عليه, عبدالله, عبدالرحيم, غير, عنوان, عضو, فاعلية, فاطمة, فيها, هذا, هذه, إجازة, هيئة, هناك, وأنتم, والمستشار, والتقدير, والحماية, والجمعيات, والدعم, والدوائر, والنساء, والقضاء, والقضايا, وذكر, وتأهيل, وتوحيد, نخبة, ورشة, وزارة, وسائل, نفسه, نهيان, وطنية, وكبار, وكيل, قاعدة, قبل, قدمها, قدرات, قنوات, كلمة, كثرة


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 08:35 بتوقيت الامارات

Mobile Style/ Developed by: MafiawwY