الجنة ونعيمها .. - سوق الامارات التجاري

خيارات سريعة تحميل الصور البحث
قائمة الأعضاء مشاركات اليوم
العودة   سوق الامارات التجاري > الاسواق التجـــــارية > سوق المنوعات
سوق المنوعات قسم يعرض جديد انواع السلع و المنتجات التي ليس لها قسم في المنتدى


الجنة ونعيمها ..

سوق المنوعات

الجنة ونعيمها ..

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف خلقه محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه أجمعين . أما بعد : فإن من خيرات الجنة ,مالا عين رأت,ولا

إضافة رد
 المشاهدة 789 الردود 4
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-06-2013, 05:56
الصورة الرمزية خالدالمنصوري
خالدالمنصوري
الاعضاء
خالدالمنصوري غير متواجد حالياً
Icon3 الجنة ونعيمها ..

. , .. , 4 , مالا , أبي , مهما , لهذا , مِنْ , blue , الماء , المسك , اللؤلؤ , الذين , الخير , الجنة , الدنيا , السعادة , الزعفران , العظيم , العقل , الفردوس , الفضة , الإنسان , النعيم , النفوس , الطين , الطريق , center , color , ذهب , بلمسة , باردة , تعلم , بعد , تنتهي , توحيد , بكاء , جميلة , دار , دخلها , يخطر , يفنى , دور , رسول , رغبة , ساعد , زيادة , على , عليه , عالية , عبدالله , غداً , عند , عنها , فلا , فيها , فيك , هادئة , هذا , ولا , وليس , والله , والياقوت , والعمل , وبين , وسلم , وسارعوا , نشاط , وعلى , ونعيمها , وطاب , ، , طالب , طابت , طريق , قلب

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف خلقه محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه أجمعين . أما بعد :


فإن من خيرات الجنة ,مالا عين رأت,ولا أذن سمعت, ولا خطر على قلب بشر- ليشمر عن ساعد الجد المؤمنون طمعاً في نعيمه وعطائه, ويرجع إلى سبيله الغافلون رغبة في رحمته و جنانه. قال رسول الله قال تعالى :


أعددت لعبادي الصالحين مالا عين رأت, ولا أذن سمعت, ولا خطر على قلب بشر واقرؤوا إن شئتم:
(( فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون ))


رواه البخاري


وتعالوا معي يا إخواني الأفاضل ..لنوقظ.. قلباًً غافلاً بلمسة باردة هادئة.. من التفكر في آلاء الله
ونعمه في جنات عدن.


لقد عرفنا الله الجنة.. ترغيباً فيها.. وبين لنا بعضاً من نعيمها وأخفى عنا بعضاً, زيادة في الترغيب والتشويق. لذلك فإن نعيم الجنة مهما وصف, لا تدركه العقول لأن فيها من الخير مالا يخطر على بال ولا يعرفه أحد بحال. فهل عرفت الجنة؟!
إنها دار خلود وبقاء.. لا فيها بأس ولا شقاء, ولا أحزان ولا بكاء.. لا تنقضي لذاتها ولا تنتهي مسراتها.. كل ما فيها يذهل العقل ويسحر الفكر.. ويسكر الرشد.. ويصرع اللب..



هي جنة طابت وطاب نعيمها
فنعيمها باق وليس بفان



هي نور يتلألأ, وريحانة تهتز.وقصر مشيد ونهر مطرد..وفاكهة نضيجة.. وزوجة حسناء جميلة.. وحلل كثيرة في مقام أبداً, في حبرة ونضرة,في دور عالية سليمة بهية تتراءى لأهلها كما يتراءى الكوكب الدري الغائر في الأفق .
عن أبي هريرة رضي الله عنه – قال:" قلت يا رسول الله مم خلق الخلق؟ قال: من الماء قلت ما بناء الجنة؟ قال: لبنة من الفضة, ولبنة من ذهب, ملاطها [الملاط: الطين ]المسك الأذفر, وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت, وتربتها, الزعفران, من دخلها ينعم لا يبأس, ويخلد لا يموت, لا تبلى ثيابهم, ولا يفنى شبابهم "

( رواه الترمذي و صححه الإمام الألباني )


فيا لها من لذة: وياله من نعيم:
(( للذين اتقوا عند ربهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها وأزواج مطهرة ورضوان من الله والله بصير بالعباد )) سورة آل عمران


وجنات عدن زخرفت ثم أزلفت
لقوم على التقوى دواماً تبتلوا
بها كل ما تهوى النفوس وتشتهي
وقرة عين ليـس عنها تحول



إخواني الأعزاء .. هل يعقل أن يدرك عقل المرء هذا النعيم ثم يزهد فيه؟‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ هذا داعي الخير يناديك.. ويحرك فيك نشاط التنافس والمسارعة..
(( وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين ))
آل عمران


فسارع إلى المغفرة والملك العظيم.فقد دعاك البشير..



يا طالب الدنيا الدنية إنــها
شرك الردى وقرارة الأقذار
دار متى ما اضحكت في يومها
أبكــت غداً تبا ًلها من دار


فاللبيب من باع الدنيا بالآخرة. قال تعالى : ( وَلَلآخِرَةُ خَيْرٌ لَكَ مِنْ الأُولَى ) الضحى4 والكيس من صنع السعادة بيده فبحث عن طريق الجنة فلسلكه وإنما طريقها توحيد الله تعالى واتباع رسوله صلى الله عليه وسلم , وتمسك على ما كان عليه سلف الأمة ، وأداء الفرائض والواجبات والبعد عن الشرك و البدع والخرافات و الفواحش والكبائر والمحرمات والتقرب إلى الله بالنوافل وصالح الطاعات, والإنابة والتوبة إلى الله في الظلمات والخلوات والاستغفار من الخطايا والزلات والتنور بنور العلم وسليم الفهم والعمل بذلك وملازمة الإخلاص والصدق مع الله,فإن السالك لهذا الطريق لا يخيب ظنه ولا يعرقل سيره ولا يضيع سعيه قال تعالى :
(( والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )) . سورة العصر


اسأل الله تعالى أن يرزقنا وإياكم جنات الفردوس



hg[km ,kudlih >> > 4 lhgh Hfd lilh gi`h lAkX blue hglhx hgls; hggcgc hg`dk hgodv hg]kdh hgsuh]m hg.utvhk hgu/dl hgurg hgtv],s hgtqm hgYkshk hgkudl hgkt,s hg'dk hg'vdr center color `if fglsm fhv]m jugl fu] jkjid j,pd] f;hx [ldgm ]hv ]ogih do'v dtkn ],v vs,g vyfm shu] .dh]m ugn ugdi uhgdm uf]hggi y]hW uk] ukih tgh tdih td; ih]zm i`h ,gh ,gds ,hggi ,hgdhr,j ,hgulg ,fdk ,sgl ,shvu,h kah' ,ugn ,'hf K 'hgf 'hfj 'vdr rgf

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-06-2013, 08:37
الصورة الرمزية بنــ دبي ـت
بنــ دبي ـت
الاعضاء
بنــ دبي ـت غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الجنة ونعيمها ..

مشكور اخوي على الموضوع حزاك الله الجنه ويجزي جميع المسلمين
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-06-2013, 09:49
الصورة الرمزية سكون الكون
سكون الكون
الاعضاء
سكون الكون غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الجنة ونعيمها ..

ما شاء الله ،
معلومآت جَميلة


أسأل الله العلي العظيم أن يجمعنآ في الفردوس الآعلى مع الصديقين والشهدآء والآنبياء
برحمته .. وفي ظله يوم لا ظل إلا ظله


بآرك الرحمن فيك
وأسعدك في الدارين ..
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-07-2013, 01:16
الصورة الرمزية راعي فزعة
راعي فزعة
مشرف القسم الرجالي
راعي فزعة غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الجنة ونعيمها ..

مشكور ويزاك الله خير اخوي ...
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-22-2013, 10:21
الصورة الرمزية خالدالمنصوري
خالدالمنصوري
الاعضاء
خالدالمنصوري غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الجنة ونعيمها ..

الله يحفظكم من كل شر

اسف على الرد المتأخر

قال الإمام ابن القيم رحمه الله:

وكيف يقدر قدر دار غرسها الله بيده وجعلها مقراً لأحبابه، وملأها من رحمته وكرامته ورضوانه، ووصف نعيمها بالفوز العظيم، وملكها بالملك الكبير، وأودعها جميع الخير بحذافيره، وطهرها من كل عيب وآفة ونقص.
فإن سألت: عن أرضها وتربتها، فهي المسك والزعفران.
وإن سألت: عن سقفها، فهو عرش الرحمن.
وإن سألت: عن ملاطها، فهو المسك الأذفر.
وإن سألت: عن حصبائها، فهو اللؤلؤ والجوهر.
وإن سألت: عن بنائها، فلبنة من فضة ولبنة من ذهب، لا من الحطب والخشب.
وإن سألت: عن أشجارها، فما فيها شجرة إلا وساقها من ذهب.
وإن سألت: عن ثمرها، فأمثال القلال، ألين من الزبد وأحلى من العسل.
وإن سألت: عن ورقها، فأحسن ما يكون من رقائق الحلل.
وإن سألت: عن أنهارها، فأنهارها من لبن لم يتغير طعمه، وأنهار من خمر لذة للشاربين، وأنهار من عسل مصفى.
وإن سألت: عن طعامهم، ففاكهة مما يتخيرون، ولحم طير مما يشتهون.
وإن سألت: عن شرابهم، فالتسنيم والزنجبيل والكافور.
وإن سألت: عن آنيتهم، فآنية الذهب والفضة في صفاء القوارير.
وإن سألت: عن سعت أبوابها، فبين المصراعين مسيرة أربعين من الأعوام، وليأتين عليه يوم وهو كظيظ من الزحام.
وإن سألت: عن تصفيق الرياح لأشجارها، فإنها تستفز بالطرب من يسمعها.
وإن سألت: عن ظلها ففيها شجرة واحدة يسير الراكب المجد السريع في ظلها مئة عام لا يقطعها.
وإن سألت: عن خيامها وقبابها، فالخيمة من درة مجوفة طولها ستون ميلاً من تلك الخيام.
وإن سألت: عن علاليها وجواسقها فهي غرف من فوقها غرف مبنية، تجري من تحتها الأنهار.
وإن سألت: عن إرتفاعها، فانظر إلى الكوكب الطالع، أو الغارب في الأفق الذي لا تكاد تناله الأبصار.
وإن سألت: عن لباس أهلها، فهو الحرير والذهب.
وإن سألت: عن فرشها، فبطائنها من استبرق مفروشة في أعلى الرتب.
وإن سألت: عن أرائكها، فهي الأسرة عليها البشخانات، وهي الحجال مزررة بأزرار الذهب، فما لها من فروج ولا خلال.
وإن سألت: عن أسنانهم، فأبناء ثلاثة وثلاثين، على صورة آدم عليه السلام، أبي البشر.
وإن سألت: عن وجوه أهلها وحسنهم، فعلى صورة القمر.
وإن سألت: عن سماعهم، فغناء أزواجهم من الحور العين، وأعلى منه سماع أصوات الملائكة والنبيين، وأعلى منهما سماع خطاب رب العالمين.
وإن سألت: عن مطاياهم التي يتزاورون عليها، فنجائب أنشأها الله مما شاء، تسير بهم حيث شاؤوا من الجنان.
وإن سألت: عن حليهم وشارتهم، فأساور الذهب واللؤلؤ على الرؤوس ملابس التيجان.
وإن سألت: عن غلمانهم، فولدان مخلدون، كأنهم لؤلؤ مكنون
رد مع اقتباس

الكلمات الدلالية (Tags)
., .., 4, مالا, أبي, مهما, لهذا, مِنْ, blue, الماء, المسك, اللؤلؤ, الذين, الخير, الجنة, الدنيا, السعادة, الزعفران, العظيم, العقل, الفردوس, الفضة, الإنسان, النعيم, النفوس, الطين, الطريق, center, color, ذهب, بلمسة, باردة, تعلم, بعد, تنتهي, توحيد, بكاء, جميلة, دار, دخلها, يخطر, يفنى, دور, رسول, رغبة, ساعد, زيادة, على, عليه, عالية, عبدالله, غداً, عند, عنها, فلا, فيها, فيك, هادئة, هذا, ولا, وليس, والله, والياقوت, والعمل, وبين, وسلم, وسارعوا, نشاط, وعلى, ونعيمها, وطاب, ،, طالب, طابت, طريق, قلب


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 05:39 بتوقيت الامارات

Mobile Style/ Developed by: MafiawwY