قصة حقيقية ومن الواقع :هذا والله اعلم - سوق الامارات التجاري

خيارات سريعة تحميل الصور البحث
قائمة الأعضاء مشاركات اليوم
العودة   سوق الامارات التجاري > الاسواق التجـــــارية > سوق المنوعات
سوق المنوعات قسم يعرض جديد انواع السلع و المنتجات التي ليس لها قسم في المنتدى


قصة حقيقية ومن الواقع :هذا والله اعلم

سوق المنوعات

قصة حقيقية ومن الواقع :هذا والله اعلم

استفاقت ( باتريسيا روجر ) البالغة من العمر ستة وثلاثين عاما من نومها اثر ألم معوي لا يطاق لكنها مع ذلك طمأن ت نفسها قائلة لابد أنه عارض عابر وسوف

إضافة رد
 المشاهدة 1043 الردود 9
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 02-09-2010, 11:13
الصورة الرمزية حميد
حميد
الاعضاء
حميد غير متواجد حالياً
Icon100207 قصة حقيقية ومن الواقع :هذا والله اعلم

. , .. , 6 , أمر , متر , أثناء , أحذية , لديهم , لدينا , أخرى , أغرب , أفعى , منظر , مطعم , الملفات , المستشفى , الأفعى , الأولى , اللون , الأطباء , الا , الذين , التالية , التاسع , التي , الجلد , الجميع , الخوف , السبب , العمليات , العمر , العصور , الوسطى , الوقت , الطبية , الطعام , الطوارىء , القرن , ابريق , center , color , باتريسيا , بيريز , بيضاء , بهذا , توقف , بطول , تكون , خلال , يمر , حالة , ياباني , داخل , يكون , new , صانع , صور , سنوات , times , عملية , على , غير , فيها , فرنسا , فورا , فكرة , هناك , وصلت , وزوجها , نفسها , وقبل , ، , طبقا , قلب , قسم , كانت , كيف

استفاقت ( باتريسيا روجر ) البالغة من العمر ستة وثلاثين عاما من
نومها اثر ألم معوي لا يطاق لكنها مع ذلك طمأن ت نفسها قائلة لابد أنه عارض
عابر وسوف يزول وقد ظنت وزوجها أن السبب قد يكون شيئا أكلته الليلة
الماضية حيث كانا قد تناولا العشاء في مطعم ياباني ، تناولت فيه
باتريسيا طبقا يحوي سمكا نيئا . لطالما كرهه زوجها ديفد البالغ من
العمر أربعين عاما وحذرها من أكله .. الا أن الآلام تطورت نحو الأسوأ
حتى لم يعد بامكانها احتمالها ، فكان أن أسرع بها زوجها الى أقرب
مستشفى حيث أدخلت قسم الطوارىء على الفور وهي تئن وتبكي من الألم .
في المستشفى احتار الأطباء وأربكتهم العوارض التي ألمت بمريضتهم ،
خاصة أنها أخذت تتقيأ بقسوة بالغة بعدما انتابتها حالة من الهزات العنيفة .
الدكتور ( داميان بيريز ) كان واحدا من الأطباء الذين وجدوها في غرفة
الطوارىء ، أذهله أمر المريضة الى أبعد الحدود خاصة بعد أن خلعوا عنها
ثيابها ولاحظوا أن ثمة شيئا يتحرك تحت الجلد في معدتها .
الخطوة التالية كانت بأخذ صور أشعة لباتريسيا ، لكن الأطباء لم يصدقوا
ما رأوه للتو !! وقبل أن يتمكنوا من مناقشة الخطوة التالية التي
سيتخذونها توقف قلب باتريسيا عن النبض ولم يكن لديهم الوقت لنقلها الى
غرفة العمليات ، فأجبروا على اجراء عملية لها فورا فشقوا لها بطنها
ليقع نظرهم على أغرب منظر رأوه في حياتهم .
صعق الجميع وأخذوا ينظرون الى بعضهم بعضا في ذهول تام غير
م
صدقين مايرونه أمامهم كانت أفعى بطول 83‚1 متر تقبع داخل معدة باتريسيا .
ويقول الدكتور ( داميان بيريز ) في ذلك : «كان شيئا بدا وكأنه من أحد
مشاهد فيلم رعب ، كانت الأفعى بيضاء اللون مخططة بدوائر غامقة ، كان
فمها كبيرا وحين نظرت الينا كشرت عن أنيابها وأصدرت صوتا يشبه صوت ابريق البخار ، أعتقد أن الأفعى كانت بحال غضب لأننا كنا نخرجها من
مربضها السري ، احدى الممرضات تملكها الخوف ، بينما وقفت أخرى وأخذت تصرخ».
باعتقاد الدكتور داميان ، أن الأفعى كانت تعيش في مصران باتريسيا
الغليظ وتتغذى من الطعام الذي يمر من خلال جهازها ، وتنمو تدريجيا
أكبر فأكبر ، لكن كيف وصلت الى هناك ( لا فكرة لدينا ولا لدى باتريسيا ) .

بعدما أزال الجراحون الأفعى من معدة باتريسيا ، أخذت تتعافى ببطء .

ويقول الباحثون أن باتريسيا قد تكون ابتلعت بويضة أفعى حين شربت من
مياه النهر أثناء رحلة تخييم .

وباتريسيا روجر ، ليست الضحية الأولى بهذا البلاء البشع ، فقد ذكر في
أدب العصور الوسطى وفي الملفات الطبية بما فيها القرن التاسع عشر عن
حالات مشابهة ، ففي القرن السادس عشر في فرنسا عانى صانع أحذية من
آلام
حادة في معدته مدة عشر سنوات الى أن انتهى به الأمر بطعن نفسه يأسا ،
لاحقا ، عثرت أرملته على أفعى حية في تابوته وقد خرجت من خلال الجرح
حيث طعن نفسه




rwm prdrdm ,lk hg,hru :i`h ,hggi hugl > >> 6 Hlv ljv Hekhx Hp`dm g]dil g]dkh Hovn Hyvf Htun lk/v l'ul hglgthj hglsjatn hgHtun hgH,gn hgg,k hgH'fhx hgh hg`dk hgjhgdm hgjhsu hgjd hg[g] hg[ldu hgo,t hgsff hgulgdhj hgulv hguw,v hg,s'n hg,rj hg'fdm hg'uhl hg',hvnx hgrvk hfvdr center color fhjvdsdh fdvd. fdqhx fi`h j,rt f',g j;,k oghg dlv phgm dhfhkd ]hog d;,k new whku w,v sk,hj times ulgdm ugn ydv tdih tvksh t,vh t;vm ikh; ,wgj ,.,[ih ktsih ,rfg K 'frh rgf rsl ;hkj ;dt

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-09-2010, 11:45
um easa
زائر

نبحر جميعا في عالم الانترنت ,,, و نقرأ انواع شتى من المواضيع

ونلاحظ فى الآونــه الاخيـــره انتشـــار امور غريبــه .. وللاسف بعضنا يقع في فخ مانشـــر .. ويصــدق ماكتب

لكن الله العالم بصدقها من كذبها

حقيقة الامر يا اخــوتي
ان هذه المواضيع خلفهــا اشخاص ... لاغراض لانعلمها وربما تكون من باب السخرية من عقولنا ..

بالنسبة لى لااحب اضاعة وقتى فى قراءة ما لا أجده مفيدا مباشرة لى ..

ارجو تقبل رأيي بصدر رحب ... مع خالص شكرى لك على نشاطك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-09-2010, 11:54
شوق الورد
زائر

الله يعينها

لا تبلينا يارب

مشكور ع القصه
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-09-2010, 04:33
TrUe_LoVe
زائر

كل شي جايز فالدنيا.. فسبحان الله
تسلم اخوي عالطرح..ولاهنت
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-10-2010, 04:06
إلـيـآس
زائر

شاكر لك جهدك

مثل ماذكرت اختي ام عيسى ممكن يكون صج وممكن يكون من نسج الخيال

وفي الاخر والاخير مجرد قصه عابر لا تثير اهتمامي

الانها ليست من مصدر موثوق به

وجهة نظري

ويعطيك العافيه
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-11-2010, 12:38
الصورة الرمزية المسك
المسك
الاعضاء
المسك غير متواجد حالياً

شكراً لك اخي الكريم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-14-2010, 05:16
الصورة الرمزية حميد
حميد
الاعضاء
حميد غير متواجد حالياً

مشكورين على الوقت الطيب في القراءه
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-14-2010, 09:08
الصورة الرمزية الورد
الورد
الاعضاء
الورد غير متواجد حالياً

شكرا اخوي على الطرح
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-20-2010, 12:51
الصورة الرمزية حميد
حميد
الاعضاء
حميد غير متواجد حالياً

انتي الي مشكوره الورد في الوقت الطيب في القراءه
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 06-05-2010, 10:40
الصورة الرمزية حميد
حميد
الاعضاء
حميد غير متواجد حالياً

فيكم الخير على وقتكم الطيب في القراءه
رد مع اقتباس

الكلمات الدلالية (Tags)
., .., 6, أمر, متر, أثناء, أحذية, لديهم, لدينا, أخرى, أغرب, أفعى, منظر, مطعم, الملفات, المستشفى, الأفعى, الأولى, اللون, الأطباء, الا, الذين, التالية, التاسع, التي, الجلد, الجميع, الخوف, السبب, العمليات, العمر, العصور, الوسطى, الوقت, الطبية, الطعام, الطوارىء, القرن, ابريق, center, color, باتريسيا, بيريز, بيضاء, بهذا, توقف, بطول, تكون, خلال, يمر, حالة, ياباني, داخل, يكون, new, صانع, صور, سنوات, times, عملية, على, غير, فيها, فرنسا, فورا, فكرة, هناك, وصلت, وزوجها, نفسها, وقبل, ،, طبقا, قلب, قسم, كانت, كيف


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 01:41 بتوقيت الامارات

Mobile Style/ Developed by: MafiawwY