نعمة النسيان‏ - سوق الامارات التجاري

خيارات سريعة تحميل الصور البحث
قائمة الأعضاء مشاركات اليوم
العودة   سوق الامارات التجاري > الاسواق التجـــــارية > سوق المنوعات
سوق المنوعات قسم يعرض جديد انواع السلع و المنتجات التي ليس لها قسم في المنتدى


نعمة النسيان‏

سوق المنوعات

نعمة النسيان‏

نعمة النسيان !! للهِ على النَّاس نعمتان لاتطيبُ بدونِهما الحياةُ .. ولايهنأ بغيرهما عيشٌ : النسيانُ والأملُ . بالنسيان تندملُ الجفونُ القريحة .. وبالأمل تلتئمُ القلوبُ الجريحة .. فالله

إضافة رد
 المشاهدة 711 الردود 3
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-05-2011, 01:55
الصورة الرمزية الورد
الورد
الاعضاء
الورد غير متواجد حالياً
Icon111 نعمة النسيان‏


نعمة النسيان !!

للهِ على النَّاس نعمتان لاتطيبُ بدونِهما الحياةُ ..
ولايهنأ بغيرهما عيشٌ : النسيانُ والأملُ .
بالنسيان تندملُ الجفونُ القريحة ..
وبالأمل تلتئمُ القلوبُ الجريحة ..
فالله سلّط الألم على الروح ، هو الرؤوف الذي سلط الزمن على الألم..
فالزمن لاينفك يسحبُ ذيول الايام والليالي حتى لايبقى من الغائبِ إلا صورة لاتنطق .. ولايبقى من الجرح الا ندبة لاتُحس !

كنتُ - وقرصُ الشمس غريقٌ الى نصفِه وراء النخيل الذاهبِ في الفضاءِ كأنه الأهداب لأجفان السماء ..
وماءُ النيل على صفائه وزُرقته .. وهواءُ المساءِ على جماله ورقته ..
وعصافيرُ الخريفِ تبحث في أغصان التين بأرجلها ومناقيرها ..
كنتُ أجلسُ على حافّةِ الجداول العشيبةِ النضرة أنظرُ الى تارة يحملُ معه ورقة من أوراق الشجر ..

الماءِ وهو يغورُ مُبطئا تحتَ عقدِ القنطرةِ
وتارة يكسحُ عشا خاليا من أعشاش الطيور رمى به الهواء من أعالى الدوحةِ الفينانة..

إذ أرى على حين بغتةٍ جُثَّةَ طير غريق قد حملها الماءُ حتى غيَّبها رويدا رويدا تحت القنطرة .

وما كادت تتوارى جثةُ الطائر حتى أقبل طائرٌ آخر راح يقع ويقوم .. ويئن ويحوم .. ويضربُ بجناحيه أحناء القنطرة .. فتبادلنا النظرَ من غير عَمْدٍ ثم افترقنا وكلانا لايستطيع معاودة النظر الى أخيه !!

في المساءِ ودّعَ الطائرُ أخاه الغريق .. وماكادَ يلوح الضوءُ الشّاحبُ ويصيحُ الديكُ المؤذنُ حتى كان هذا الطائرُ يُغرّد للصباح ويصدح !
والشاةُ يُذبح حَمَلُها في الحظيرة وهي في المروج تثغو وتمرح ..

والقلبُ يُقطعُ من القلبِ .. والروحُ تُنزعُ من الروح..

ثم يعيشُ الوالدُ بعدَ ولده .. وتعيش الام بعد وحيدها .. كما يعيش الروضُ الذّبلُ في انتظار الربيع .. والروض الناضب في ارتقاب المطر !

ماذا كان يفعل الأسى بالقلوب الوالهة إذا لم يمحُ النسيانُ من الذهن الأمل الذي فات أو الحبيب الذي مات !

وماذا كان يفعل اليأسُ في النفوس المكروبة إذا لم يفتح الأملُ أمامها فُرجةً في الأفق ومساحة من الغد .

ياويلتا للمريض يرى ان مرضه ينتهي بإنتهاء الأجل ..
ويا بؤسا للحياة إن لم يقل الانسانُ :
إن كان في اليوم قنوط ففي الغدِ رجاء ..
وإن لم أرث الأرضَ فسأرث السماء ..
.


kulm hgksdhk‏ > >> 6 lh`h Nov H,vhr hgl'v hg`d hgpfdf hgd,l hgv,p hgals hgi,hx hgkodg hgksdhk hgkt,s hg'hzv hg'd,v center color com hkj/hv jfpe dvn dtjp dkjid vhp w,vm ugn i`h ,lh`h ,lshpm ,juda ,dh ,vhx K

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06-05-2011, 09:45
الصورة الرمزية امونهـ المزيونهـ
امونهـ المزيونهـ
المديرة التنفيذية
امونهـ المزيونهـ غير متواجد حالياً

اضفتي وسطرتي روعة الكلماات والحكايا كلها احاسيس مؤثره..

سلمت الانامل ع الموضوع الراائع
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 06-05-2011, 10:17
الصورة الرمزية بنــ دبي ـت
بنــ دبي ـت
الاعضاء
بنــ دبي ـت غير متواجد حالياً

بالنسيان تندملُ الجفونُ القريحة ..
وبالأمل تلتئمُ القلوبُ الجريحة ..


رد مع اقتباس

الكلمات الدلالية (Tags)
., .., 6, ماذا, آخر, أوراق, المطر, الذي, الحبيب, اليوم, الروح, الشمس, الهواء, النخيل, النسيان, النسيان‏, النفوس, الطائر, الطيور, center, color, com, انتظار, تبحث, يرى, يفتح, ينتهي, راح, صورة, على, هذا, وماذا, ومساحة, وتعيش, ويا, وراء, نعمة, ،


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع

الساعة الآن 12:41 بتوقيت الامارات

Mobile Style/ Developed by: MafiawwY